رسائل الواتساب التي أفزعت المغاربة هل هي فيروس ؟





تفاجئ العديد من المغاربة اليوم بوصول رسالة على الوتساب  بالفرنسية تتحدث عن جائزة بمناسبة عيد ميلاد سلسة من الاسواق الممتازة  و هي عبارة عن قسيمة شراء قدرها 2000 درهم .

الرسالة  تقدم رابطا للحصول على الجائزة عند الدخول على الرابط  يطلب منك الاجابة على بعض الأسئلة و من ثم مشاركة الرسالة مع 30 من اصدقائك عبر الواتساب ، و بعد ذلك يتم إحالتك على رابط لتحصل على الجائزة حسب ما يدعي ، بإتباع الرابط يحيلك على صفحة اخرى إما لتحميل تطبيق ما أو صفحة تطلب منك إدخال رقمك الهاتفي للإشتراك في خدمة ما .

 

لقد فتحت الرابط فهل تم اختراق جوالي ؟

في البداية و قبل توضيح حقيقة هذا الرابط لابد من التأكيد على أنه من الضروري الأمتناع دائما عن الدخول للروابط المجهولة المصدر خصوصا التي تعد بجوائز و هدايا لان معظمها إن لم  يكن مفخخا بفيروسات فهو مجرد غش يهدف لتحقيق بعض الارباح من خلال ايهامك لتحميل تطبيقات أو  اشتراك مدفوع عبر الهاتف في  مسابقات هدفها فقط الاستيلاء على رصيدك الهاتفي . و في أحيان أخرى اذا كنت مضطرا للدخول للرابط فقم بفحصه على موقع لفحص الروابط  للتاكد من انه آمن من هنا  .

مواقع فحص الروابط 

إقرأ أيضا : إليك أفضل 12  نصيحة  لحماية بياناتك على الهاتف من الإختراق

بالنسبة لرابط المسابقة المزعومة و التي لا علاقة لها بسلسلة الاسواق الممتازة ، عندما قمنا بفحصه تبين انه لاوجود لفيروسات على الرابط و ليس مفخخا ، لكنه في الحقيقة عبارة عن طريقة للغش لربح بعض الدولارات ، لهذا فلا داعي للخوف الشديد لكل من دخل الى الرابط إعتقادا منه أن جهازه اخترق و أنه ساهم في إختراق هواتف أصدقائه ، لكن إذا كنت قد حملت تطبيقا من خلال مواقع أخرى ثم توجيهك لها من خلال الرابط فمن الأفضل أن تزيلها لأنها غالبا بدون فائدة و من الأفضل أن تفحص هاتفك ببرنامج أنتي فيروس مثل Kaspersky أو avast و الذي تقوم بتحميله من متجر التطبيقات الخاص بك  وذلك زيادة في الإحتياط ، و إذا كنت قد أدخلت رقمك الهاتفي فغالبا قد قمت بالاشتراك في خدمة ما بدفع يومي لذا قم بالغاء اشتراكك عبر الهاتف عبر بعث رسالة stop .

حقيقة فيروس "مرجان" الذي غزا واتساب المغاربة اليوم
حقيقة فيروس “مرجان” الذي غزا واتساب المغاربة اليوم

فالحكاية كلها هو أن بعض الشركات الاشهارية تدفع مبالغ مالية لكل من يساعدها في ترويج تطبيقات أو جلب مشتركين عبر الهاتف و هنا يلجأ بعض المسوقين المتمكنين من البرمجة و الذين لا يملكون ضميرا الى بناء صفحات بتلك الطريقة المغرية ليتمكنوا من الانتشار لدى أوسع الفئات و بالتالي تحقيق ارباح خيالية عن طريق ما يسمى ب scam  فمقابل كل تطبيق يتم تحميله من خلالهم يمكن أن يربح ما بين نصف دولار و أربعة دولارات حسب الدولة و نوع التطبيق و نوع الهاتف .




إذا اعجبك المقال شاركه مع الاصدقاء