الذكاء الاصطناعي يدرس 100 الف إحتمال ليتوقع من سيفوز بكأس العالم وهذه هي نتائجه




تنطلق يوم الخميس القادم واحدة من أكثر المنافسات الرياضية تشويقا و إثارة إنه كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018 ، و يتوقع أن يعرف الحدث أكبر متابعة في التاريخ حتى أكثر من دورة الألعاب الاولمبية الماضية .

و على مر السنوات الماضية تم إعتماد أساليب متعددة لتوقع الفائز بالكأس كاعتماد خيارات الاخطبوط أو  بالقيام بدراسة الاحتمالات بناء على معطيات شركات المراهنة. و قد أظهرت الدراسات التقليدية بناء على تحليل الإحتمالات أن البرازيل هي المرشح الأفضل للفوز بكأس العالم 2018 ، مع احتمال 16.6٪ ، تليها ألمانيا (12.8٪) وإسبانيا (12.5٪) .

لكن في السنوات الأخيرة طور الباحثين تقنيات الذكاء الإصطناعي الى مستويات غير مسبوقة مما اصبح يسمح لها بدراسة الإحتمالات بشكل مضاعف ملايين المرات مقارنة بالبشر .

 

الذكاء الاصطناعي  : ما الذي تتوقعه هذه التقنيات الجديدة كنتيجة محتملة لكأس العالم 2018؟

 

الإجابة تأتي من عمل أندرياس غول في جامعة دورتموند التقنية في ألمانيا وعدد قليل من زملاءه.

 يستخدم هؤلاء الأشخاص مزيجًا من التعلم الآلي والإحصاءات التقليدية ، وهي طريقة تسمى طريقة الغابة العشوائية ، لتحديد فائز مختلف على الأرجح.

وظهرت تقنية الغابة العشوائية في السنوات الأخيرة كطريقة قوية لتحليل مجموعات البيانات الكبيرة مع تجنب بعض العوائق لطرق التحليل الأخرى للبيانات. ويستند إلى فكرة أن بعض الأحداث المستقبلية يمكن تحديدها من خلال شجرة القرارات التي يتم فيها حساب النتيجة في كل فرع بالرجوع إلى مجموعة من بيانات التدريب.

و قد إعتمد الباحث اندرياس غول هذه الطريقة لتحديد الفائز بكأس العالم 2018 ، فبعد أن أدخل هو وفريقه ملايين البيانات التي تخص الفرق المشاركة و باستخدام طريقة الغابة العاشوائية تم ترشيح إسبانيا باعتبارها الفائز الأكثر احتمالا ، مع احتمال قدره 17.8 في المائة .

 إقرأ ايضا : كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018 : برنامج المباريات و تردد جميع القنوات الناقلة

ومع ذلك ، هناك عامل كبير في هذا التنبؤ هو هيكل البطولة نفسها. إذا تمكنت ألمانيا من تخطي مرحلة المجموعات من المنافسة ، فمن المرجح أن تواجه منافسة قوية في مرحلة الادوار النهائية المكونة من 16 فريقا. وبسبب هذا ، تحسب طريقة الغابة العشوائية فرص ألمانيا في الوصول إلى ربع النهائي كـ 58 بالمائة. على النقيض من ذلك ، من غير المحتمل أن تواجه إسبانيا منافسة قوية في هذه الادوار ، وبالتالي فإن لديها فرصة 73 في المئة للوصول إلى الدور ربع النهائي.

و اذا كان كلاهما سيصل الى ربع النهائي ، فإن فرصتهما متساوية في الفوز بكاس العام. يقول غول وشركاه: “أسبانيا مفضلة قليلاً على ألمانيا ، ويرجع ذلك أساساً إلى حقيقة أن ألمانيا لديها احتمال اكبر للاقصاء في الادوار ما قبل نصف النهائي “.




النتائج النهائية لتجربة الذكاء الاصطناعي أعطت نتيجة مختلفة

ولكن هناك تطور إضافي. تسمح عملية الأشجار العشوائية – وهي طريقة أكثر دقة من الغابة العشوائية – بمحاكاة الدورة بأكملها ، وهذا يؤدي إلى نتيجة مختلفة.

فبمحاكاة كامل البطولة 100000 مرة وفقا لنسبة الأكثر احتمال تم ترشيح المنتخب الألماني للفوز على المنتخب البرازيلي في النهاية بعد أن يكون قد أقصى المنتخب الإسباني في نصف النهاية .

الذكاء الاصطناعي يدرس 100 الف إحتمال ليتوقع من سيفوز بكأس العالم وهذه هي نتائجه
النمودج الذي توصل اليه الذكاء الاصطناعي

 

و قد كانت الاحتمالات الأكثر ترجيحا وفق تقنية الذكاء الاصطناعي  للنهائيات كما هو مبين بالصورة ، و الملاحظ أن أي من البلدان العربية لم يثم ترشيحها لتجاوز الدور الأول وهو ما نتمنى أن لايكون و نتمنى التوفيق للدول العربية التي نتوقع أن تخلق المفاجئة هذه الدورة إنشاء الله.

المصدر   technologyreview

 https://arxiv.org/abs/1806.03208

 إقرأ ايضا :  برنامج و توقيت جميع مباريات كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018